ماتييس: لا يجب أن يكون للرئيس بشار الأسد مستقبلاً في أي حل مقبل للأزمة السورية

ماتييس

صرّح وزير الدفاع الأمريكي جيميس ماتييس أنه لا يجب أن يكون للرئيس السوري بشار الأسد مستقبلاً في أي حل مقبل للأزمة القائمة في الأراضي السورية.

وخلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس هيئة أركان الجيش الأميركي، بين الوزير جيميس ماتييس أن الهدف هو أن يختار الشعب السوري حكومة جديدة لا يقودها الأسد.

وتابع جيميس ماتييس حديثه “ما يحدث في سوريا حرب أهلية، وهناك عملية مفاوضات ومحادثات في جنيف، ولا ينبغي أن يكون للأسد مستقبل في أي حل سوري قادم”.

اقرأ أيضاً: الرئيس بشار الأسد: سياسة الولايات المتحدة تؤكد صوابية سياسات محور مكافحة الإرهاب

وأكّد خلال المؤتمر المشترك “لدى موسكو قدرة كبيرة وتأثير كبير في سوريا، وعليها مطالبة إيران بالخروج من هناك، فماذا يفعل الإيرانيون في سوريا”، مبيّناً “نطلب من روسيا القيام بالعمل الصحيح في سوريا، ونعرف أن التحدي كبير”.

وبالنسبة للأراضي اليمنية قال الوزير الأمريكي، “نراجع على الدوام الدعم للتحالف في اليمن”.

وقال أن هدف واشنطن هو خفض الخسائر المدنية إلى الحد الأدنى، ونقل الصراع اليمني إلى المفاوضات التي ترعاها الأمم المتحدة في أقرب وقت”.

وأضاف ماتيس “الدعم الأمريكي للتحالف بقيادة السعودية في اليمن ليس مطلقاً”.