فرنسا تُحذِّر من تحوّل الحرب في سوريا إلى صراع إقليمي

حذّرت السلطات الفرنسية، الثلاثاء، من تحوّل الحرب في الأراضي السورية إلى صراع إقليمي، حيث دعت جميع الأطراف إلى وضع آلية لمراقبة الهدنة.

وقال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان خلال مؤتمر صحفي، مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، إن موسكو وحدها القادرة على الضغط على الحكومة السورية لتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي 2401 حول الهدنة في سوريا.

وأضاف “ناقشنا مع روسيا ضرورة تطبيق الهدنة في الغوطة بسوريا”.

وخلال المؤتمر، شدّد وزير الخارجية الفرنسي على ضرورة فتح معابر إنسانية فوراً في الغوطة الشرقية المحاصرة منذ سنوات من قبل الجيش السوري.

حيث شهدت الغوطة منذ أكثر من 10 أيام قصفاً متواصلاً أودى بحياة أكثر من 500 شخص.

كما طالب بوضع آلية لمراقبة وقف إطلاق النار لتقييم مواقف كل الأطراف في الغوطة الشرقية.