معطف ب51 الف دولار يٌسبب المتاعب لميلانيا ترامب

حطت السيدة الأولى في الولايات المتحدة الأمريكية، ميلانيا ترامب، رحالها في مدينة “صقليا” الإيطالية مرتدية معطف مليء بالورود من تصميم الماركة العالمية الشهيرة “Dolce&Gabbana”.

واثار معطف السيدة الأولى جدلاً واسعاً داخل الأوساط الإعلامية والشعبية، خصوصاً على مواقع التواصل الإجتماعي، نظراً لسعره الباهظ. إذ يبلغ ثمنه حوالي 51 الف دولار في متاجر “Dolce&Gabbana” المتوزعة حول العالم.

وبالتأكيد لم يكن احداً يشعر بقدر هائل من السعادة اكثر من المصمم الإيطالي المعروف “ستيفانو غابانا”، الذي نشر صورة السيدة الأولى مرتدية المعطف الذي صممه بنفسه على صفحته الخاصة في موقع التواصل الإجتماعي، إنستاغرام.

وتعرضت ميلانيا ترامب إلى إنتقادات شديدة اللهجة لإرتداءها معطف بهذا المبلغ الكبير تزامناً مع مطالبات زوجها، رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، دونالد ترامب، بتخفيض الكلفة العلاجية داخل المستشفيات الأمريكية، والتي سوف تجعل اكثر من 26 مليون شخص غير مُغطى بالتأمين الصحي بحلول عام 2026.

وقال أحد المغرّدون على موقع توتير “ترتدي السيدة الأولى معطفاً من دولتشي بينما تواصل الطبقة الوسطى بالإنهيار”.

ولم تكن ميلانيا هي الوحيدة التي تتعرض لمثل هكذا إنتقادات بخصوص الأزياء، إذ هوجمت السيدة الأولى السابقة، ميشيل اوباما، خلال عام 2009، بسبب إرتداؤها لحذاء رياضي قُدر وقتها بحوالي 540 دولار اثناء زيارتها لإحدى بنوك الطعام في واشنطن.

وبالرغم من فارق السعر الكبير بين المعطف والحذاء، إلا أن المبدأ واحد: إسراف مبالغ فيه حينما يتعلق الأمر بالأزياء!

About Ali Saedi 5893 Articles
Master of Translation and Content Writing