سبب غريب يوقظ سيدة بريطانية من غيبوبتها

تمكنت أغنية من سبعينات القرن الماضي من ايقاظ سيدة بريطانية من غيبوبتها التي دامت لأسبوع كامل بعد تعرضها لتسمم خطير في الدم، الأمر الذي فاجئ جميع الأطباء.

وكانت السيدة ماريا روسيتي (53 عاماً) على حافة الموت في مستشفى ماريستون بمدينة سوانزي، بعد أن هاجم تسمم الدم، أو ما يعرف ب “الإنتان” كافة أعضائها وأنسجتها، الا أن أغنية ستارمان للفنان الشهير ديفيد باوي، كانت بمثابة قبلة الحياة التي اعادتها من غيبوبتها.

وقالت السيدة ماريا، “كنت وما زلت من عشاق باوي، لذلك فأنا لست متفاجئة بما حدث، حيث كنت وأنا في الغيبوبة، أحرك ذراعيّ على أنغام أغانيه الرائعة”.

وبيّنت ماريا أنّها “علمت بمرضها بعد ان أصيبت بأعياء شديد اثناء تجولها في احدى الشوارع مع ابنتها بيانكا من أجل التسوق”، مضيفة أن “حالتها الصحية بدأت تزداد سوءاً ومن ثم نقلت إلى المستشفى حيث كانت بحاجة إلى عملية لتصريف السوائل من الخراج الذي تشكل في أحد أضراسها”.

وأشارت ماريا إلى أن “الأطباء واجهوا صعوبة في إعادتها إلى الحياة من جديد بعد دخولها في غيبوبة لمدة 7 أيام، قبل أن تقترح إحدى الممرضات، تشغيل أغاني باوي، لمعرفتها بأنها من أشد معجبيه، وكانت المفاجأة مدهشة عندما بدأت تحرك ذراعيها وكأنها في حفل موسيقي”.

About Ali Saedi 5893 Articles
Master of Translation and Content Writing