نكسة كبيرة لشركة جونسن اند جونسن… والسبب امرأة!

كشفت هيئة المحلفين بمحكمة في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، عن تعويض شركة “جونسون آند جونسون”، 417 مليون دولار لامرأة أصيبت بسرطان المبيض بسبب استخدامها المتكرر للمستحضرات النسائية التي تنتجها الشركة.

وجاء قرار هيئة المحلفين بمحكمة لوس أنجلوس العليا، لصالح (إيفا إتشيفيريا) المقيمة في كاليفورنيا بتعويضها مبلغ 417 مليون دولار، الذي عُد أعلى تعويض حتى الآن بشأن الدعاوى القضائية التي تتهم جونسون آند جونسون بأنها لم تحذر زبائنها مسبقاً من مخاطر الإصابة بالسرطان نتيجة لاستخدام مستحضرات التلك.

يذكر أن المستحضرات الخاصة بالعناية الشخصية النسائية التي تنتجها شركة جونسن اند جونسن تحتوي على نسبة من مادة التلك المسببة للأمراض السرطانية.

ويشار إلى أن مبلغ التعويض الذي اقرته الهيئة، يتضمن 70 مليون دولار كتعويضات عن الأضرار و347 مليون دولار كغرامات جزائية.

ونزل قرار الهيئة بمثابة الصاعقة على شركة جونسون آند جونسون التي تواجه 4800 دعوى قضائية مماثلة داخل الولايات المتحدة.

ومن جانبها صرحت شركة جونسون آند جونسون “سنطعن بهذا القرار الصادر من هيئة المحلفين، لأننا نتبع العلم الذي يدعم سلامة جونسون بيبي باودر”.

يذكر أن “جونسون آند جونسون” هي شركة أمريكية مساهمة متعددة الجنسيات، تأسست في 1886، تصنع وتنتج الأجهزة الطبية والأدوية والسلع الاستهلاكية.

About Ali Saedi 5893 Articles
Master of Translation and Content Writing