الخارجية الفرنسية: عدم التدخل الإيراني في لبنان شرط أساسي لإستقرار المنطقة

قالت وزارة الخارجية الفرنسية، اليوم الإثنين، إن عدم تدخل إيران في شؤون لبنان الداخلية يعتبر “شرطاً أساسياً” لإستقرار المنطقة، وذلك على خلفية استقالة رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري.

وكان سعد الحريري قد استقال من منصبه كرئيس لوزراء لبنان في الأيام الماضية محذراً من التدخل الإيراني في بيروت خاصة والدول العربية عامة.

ومن جانبها، أكدت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية، أنييس رومانيه إسباني، للصحافيين: “نتمنى أن يسمح أولئك الذين يمارسون نفوذاً في لبنان لجميع الجهات السياسية في البلاد بممارسة كامل مسؤولياتها”.

وأضافت إسباني: “السيد سعد الحريري دعا إيران يوم أمس بعدم التدخل في شؤون لبنان والدول المجاورة. نعتقد أن هذا شرط مهم لإستقرار المنطقة”.

وشدّدت الخارجية الفرنسية أن عقوبات جديدة قد تفرض على برنامج طهران الباليستي إذا دعت الحاجة لذلك.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الفرنسية ايضاً: “كما تعلمون، أن الاتحاد الأوروبي سبق وأن فرض عقوبات على كيانات إيرانية متورطة في البرنامج الباليستي”.

وعند سؤالها حول تصريحات الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، يوم الأربعاء الماضي، عند زيارته دولة الامارات العربية المتحدة، والذي أشار خلالها لإمكانية فرض العقوبات على طهران، أجابت أنييس رومانيه إسباني: “إذا دعت الحاجة لذلك، فقد تفرض عقوبات جديدة”.

وأتهمت المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة طهران بتزويد جماعة الحوثيين بالصواريخ الباليستية التي أطلق احداها نحو شمال شرق الرياض في الأيام الماضية.

About Ali Saedi 5893 Articles
Master of Translation and Content Writing