امريكا ترصد تحضيرات نظام الأسد لهجوم كيماوي جديد

اعلن البيت الأبيض، يوم امس الثلاثاء، رصده تحضيرات لهجوم كيماوي جديد من قبل قوات النظام السوري مماثلة لتلك التي عصفت ببلدة خان شيخون السورية في شهر نيسان الماضي.
وذكر البيت الأبيض ان خبراء تابعون للنظام السوري قاموا بزيارة بعض المنشآت المعروفة بإنتاج الأسلحة الكيماوية في قاعدة الشعيرات العسكرية خلال الأيام القليلة الماضية.
ورصدت الأقمار الصناعية، يوم الأثنين، صوراً لطائرة سورية كانت قد هبطت بالقرب من إحدى المنشآت الكيماوية في قاعدة الشعيرات العسكرية، إذ تشير آخر التقارير إلى أن خبراء من الوحدة “450”، وهي وحدة متخصصة في تحضير ونقل الأسلحة الكيماوية إلى المنشآت المختصة بتوزيعها، كانوا على متن تلك الطائرة.
وحذّرت واشنطن، في وقت متأخر من ليلة الإثنين، حكومة الرئيس السوري، بشار الأسد، من القيام بهجوم كيماوي جديد تحت طائلة “العقاب الشديد”، مضيفة بأن نظام الأسد قادر على شنّ هجومات كيماوية جديدة على مناطق واقعة تحت سيطرة المعارضة السورية.
وقال المتحدث الرسمي بأسم وزارة الدفاع الإمريكية، إن “النشاط الذي تم رصده ترّكز بالأساس في منطقة واحدة على الأقل في قاعدة الشعيرات العسكرية.” يذكر أن الحكومة الأمريكية كانت قد قصفت قاعدة الشعيرات بصواريخ من طراز “كروز” في السابع من شهر نيسان الماضي على خلفية الهجوم الكيماوي الذي شنّته قوات النظام السوري على بلدة خان شيخون في الشهر ذاته، ما اسفر عن مقتل العديد من المدنيين بغاز الأعصاب “السارين”.
وتحدثت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، نيكي هايلي، يوم امس الثلاثاء، أن “هذا التحذير هو بمثابة الإنذار لنظام الأسد بإننا لن نسمح بقتل الرجال والنساء والأطفال.”
واضافت هايلي “بالرغم من ان الحرب على داعش هي الأولوية، إلا أنّه ينبغي علينا ان نكون واقعيين بشأن الخطورة التي يشكلها نظام الأسد.”

About alarabi_today 2012 Articles
العربي هو موقع إخباري يعرض مواضيع متنوعة بهدف تقديم خدمة متاكملة وفقا لميولك واهتماماتك.