بوريس جونسون واثق من بقاء واشنطن في الاتفاق النووي الإيراني

دعا وزير الخارجية البريطاني، بوريس جونسون، اليوم الإثنين، الدول الغربية الكبرى لمواجهة تصرفات إيران المزعزعة للإستقرار في المنطقة، رافضاً في الوقت ذاته خروج بلاده من الاتفاق النووي الإيراني المٌبرم في 2015.

وقال جونسون، إن “إيران تقوم بتصرفات مزعزعة للإستقرار في المنطقة وينبغي علينا فرض قيود بشأن ذلك. نحتاج إلى العمل سوية مع حلفاؤنا من أجل مواجهة تلك التصرفات.”

وأوضح وزير الخارجية البريطاني، أنّ الولايات المتحدة ستبقى ملتزمة بالاتفاق النووي الإيراني، بالرغم من رفض الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، التصديق عليه، الأسبوع الماضي.

وأضاف بوريس جونسون، أن “من خلال الحديث مع بعض الشخصيات المؤثرة في واشنطن، فليس لدي شكّ أنّه بالتصميم والشجاعة، فإننا سنحافظ على الاتفاق النووي.”

وأكد جونسون على ضرورة النظر لممارسات إيران العدائية في المنطقة بمعزل عن الالتزام بالاتفاق النووي الذي يحد من البرنامج الصاروخي لطهران، بقوله “هذا لا يعني ولو لدقيقة واحدة أننا يجب ألا نضع اعتباراً لإيران أو نرفض الانخراط معها أو نظهر عدم الاحترام لشعبها. بل على العكس، ينبغي علينا أن نستمر بالعمل كي نبرهن لعامة الناس أننا سنكون أفضل تحت هذا الاتفاق.”

يذكر أن بريطانيا كانت من ضمن الدول التي وقعت على الاتفاق النووي الإيراني رفقة كل من الولايات المتحدة والصين وروسيا وألمانيا وفرنسا.

About Ali Saedi 5893 Articles
Master of Translation and Content Writing