ترامب يقدم إقتراحاً لإعادة النظر في تخفيف العقوبات على إيران

أكد وزير الخارجية الأميركي، ريكس تيلرسون، تقديمه لإقتراح إلى “الكونغرس الأمريكي” بشأن تخطيط الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لإعادة النظر في مسألة ما إذا كان تخفيف العقوبات على إيران كجزء من الاتفاق النووي عام 2015 يصب في مصالح الولايات المتحدة وأمنها القومي.

وجاء الإتفاق الإمريكي-الإيراني في عهد الرئيس السابق، باراك اوباما، والمعروف بأسم “خطة العمل الشاملة المشتركة”، والذي ينص على ضرورة إلتزام إيران بالقيود المفروضة على برنامجها النووي مقابل رفع جزئي للعقوبات الدولية المفروضة عليها.

وقدم تيلرسون إقتراحه إلى رئيس مجلس النواب الأمريكي “الكونغرس”، بول راين، بإن “إيران تبقى أول دولة راعية للإرهاب عبر الكثير من المنصات والأساليب.”

وأكد على أن “الرئيس دونالد ترامب قد أمر وكالات الأمن القومي الأميركية بإشراف مجلس الأمن القومي بمراجعة خطة العمل الشاملة المشتركة لتقييم ما إذا كان رفع العقوبات على إيران المرتبط بتطبيقها الاتفاق هو ضروري من أجل مصالح الأمن القومي للولايات المتحدة.”

يذكر أن الكونغرس يتلقى كل 90 يوما تقريرا حول مدى التزام إيران ببنود هذا الإتفاق.

وكان ترامب قد إنتقد هذا الإتفاق في عدة مناسبات واصفاً إياه بإنه “أحد أسوأ الاتفاقات التي تم التوصل إليها على الاطلاق.” على الرغم من عدم توضيحه إذا ما كان ينوي إعادة التفاوض بشأنه كما كان أكد أكثر من مرة خلال حملته الانتخابية.

وتم التوقيع على الاتفاق في يوليو عام 2015 بين إيران وست دول كبرى هي الولايات المتحدة والصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا.

ويخشى معارضو هذه الإتفاقية، والتي تنتهي بعد 15 عام، من أن طهران ستكون على عتبة صناعة قنبلة نووية بعد تحللها من الإتفاق.

About alarabi_today 2012 Articles
العربي هو موقع إخباري يعرض مواضيع متنوعة بهدف تقديم خدمة متاكملة وفقا لميولك واهتماماتك.