اغتيال الحريري.. هذا ما حدث

لمست ما يحاك سراً لاستهداف حياتي”، هذا ما قاله رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، السبت، بعد إعلان استقالته من رئاسة الحكومة اللبنانية.

مصادر  غربية،أكدت رصد محاولات تشويش تعرض لها موكب الحريري في بيروت قبل أيام من إعلان استقالته.

وذكرت المصادر أن التشويش كان ناجماً عن أجهزة مختصة لتعطيل وإرباك أجهزة الأواكس والرادار، تبين أنها إيرانية الصنع، قائلة إن تعقب الأجهزة كشف قيام القائمين على الرادار بجولات مسح أخرى على مواكب الحريري البديلة والتمويهية.

والأحد، ذكرت صحيفة “الشرق الأوسط” أن وكالات مخابرات غربية حذرت الحريري من محاولة لاغتياله يتم الإعداد لها.

وعلى ذات الصعيد قال وزير العدل اللبناني إن الرئيس ميشال عون لن يتخذ اية اجراءات تتعلق بقبول استقالة الحريري، قبل عودته الى لبنان.