البيت الأبيض: واشنطن سترد سريعاً إذا استخدم الأسد أسلحة كيماوية في إدلب

أسلحة كيماوية

أكّد البيت الأبيض في بيان الثلاثاء أن الولايات المتحدة وحلفاؤها سيردون بشكل “سريع ومناسب” في حال استخدمت القوات الحكومية السورية أسلحة كيماوية في محافظة إدلب، شمال البلاد.

وقال البيت الأبيض في بيانه إن واشنطن “تراقب عن كثب التطورات في منطقة إدلب”.

ومن جهته، اتفق وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو مع نظيره التركي مولود جاويش أوغلو على أن “أي هجوم عسكري في إدلب سيكون تصعيداً غير مقبول ومتهوراً للنزاع في سورية”.

ويأتي ذلك بعد يوم واحد من التحذير الذي بعثه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للرئيس السوري بشار الأسد بضرورة الإحجام عن أي “هجوم متهور” في محافظة إدلب الشمالية.

وأفادت تقارير مطلعة على أن القوات الحكومية السورية تتأهب لبدء عملية عسكرية على معاقل فصائل المعارضة في محافظة إدلب، التي يقطنها حوالي 3 ملايين شخص.

اقرأ أيضاً: ترامب يحذّر بشار الأسد من “هجوم متهور” في إدلب

About Ali Saedi 5893 Articles
Master of Translation and Content Writing