وزير الدفاع الأمريكي يحذر من رد عسكري هائل ضد كوريا الشمالية

حذّر وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، الأحد، النظام الكوري الشمالي، برد عسكري “ضخم” و”هائل” على ما تقوم به بيونغ يانغ من تجارب صاروخية باليستية ونووية متكررة في الشهور الماضية.

وكانت كوريا الشمالية قد أطلقت في الأيام القليلة الماضية قنبلة هيدروجينية صغيرة يمكن تثبيتها على رأس أحد الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، ما أثار حفيظة واشنطن ومنظمة الأمم المتحدة، مهددين بفرض مزيداً من العقوبات المشددة على نظام الزعيم، كيم جونغ أون.

وأضاف وزير الدفاع الأمريكي أن واشنطن ليدها “العديد من الخيارات العسكرية” للتعامل مع كوريا الشمالية، ولكنّها لا تسعى في الوقت ذاته إلى إبادة كاملة لأي بلد أجنبي.”

يشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تتمتع بحضور عسكري قوي في شبه الجزيرة الكورية، إذ تمتلك ما يقارب 28 ألف عنصراً عسكرياً موّزعين في القواعد العسكرية على الأراضي الكورية الجنوبية واليابانية.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد أعلن في وقت سابق من يوم الأحد الماضي عبر صفحته الرسمية على تويتر، أن بلاده “تدرس، علاوة على بعض الخيارات الأخرى، وقف التعامل التجاري مع أي بلد يقوم بالأعمال مع كوريا الشمالية.”

وشدّد ترامب على أن “جميع الخيارات مطروحة على الطاولة” فيما يخص التعامل مع بيونغ يانغ واستفزازاتها المتواصلة.

About Ali Saedi 5893 Articles
Master of Translation and Content Writing