مشروب القهوة… ومدى تأثيره على العلاقة الجنسية

مشروب القهوة

مشروب القهوة من أكثر المشروبات انتشاراً وشعبية حول العالم، ولذلك يجب أن لا تزيد الكمية المتناولة منها للشخص الواحد، اعتماداً إلى أبحاث طبية قام بها العلماء، من 3 إلى 4 أكواب في اليوم الواحد.

ونشرت أبحاث علمية كثيرة عن فوائد وأضرار القهوة، إلا أن المختصين في شركة “Paulig” الفنلندية لإنتاج القهوة يعتقدون أن الطعم والرائحة يعتمدان على نوع وجودة الحبوب.

وأظهرت الدراسات أن مشروب القهوة يقلل من خطر ضعف الإنتصاب لدى الرجال، لأن الكافايين يسبب تفاعلاً كيميائياً يحفّز تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية.

كما أن تناول القهوة بكميات كبيرة، بحسب الخبراء، يؤدي إلى زيادة نسبة الإستروجين في الجسم (الهرمون الأنثوي)، الذي يؤثر سلباً على القدرات الجنسية لدى الرجال. ويعتقد أيضاً أن جرعات زائدة من القهوة يمكن أن تؤدي إلى التهاب البروستاتا.

أما آخر ما تم نشره لعلماء من جامعة جنوب تكساس فهو نتائج بحثهم العلمي الذي أظهر أن القهوة تزيد من الرغبة الجنسية لدى النساء. لكن هذا التأثير، في هذا المجال، لا يتحقق إلا إذا كانت الكميات المتناولة من القهوة قليلة جداً، ويفضّل تناول القهوة الباردة التي أظهرت نتائج أفضل.

اقرأ المزيد: الزنجبيل وفوائده الكبيرة على الصحة الجنسية