الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يجري تحقيقاً موسعاً مع سان جيرمان بسبب “اللعب النظيف”

الاتحاد الأوروبي لكرة القدم

أفادت تقارير صحفية، أن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “ويفا”، طلب إجراء “تحقيق إضافي” بشأن احتمال خرق نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، لقواعد اللعب المالي النظيف.

وقال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إن النادي الفرنسي أبرم في صيف 2017 صفقتين كبيرتين في سوق الانتقالات.

وفي بيان صادر عن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم قال: إنه “في أعقاب قرار كبير محققي هيئة الرقابة المالية على الأندية بختم التحقيق بشأن باريس سان جرمان، والقرار اللاحق لرئيس الهيئة بإرسال القرار إلى غرفة التحكيم لمراجعته، أعلنت الأخيرة قرارها الذي اتخذته في 19 سبتمبر، بإعادة القضية إلى غرفة التحقيق التابعة لهيئة الرقابة المالية على الأندية لإجراء تحقيق إضافي”.

اقرأ أيضاً: البرتغالي كريستيانو رونالدو يفجّر مفاجأة قوية قبل اختيار أفضل لاعب في العالم.. تعرّف عليها

إلى ذلك، لم يحقق النادي الفرنسي أي ألقاب قارية أو حتى الاقتراب من نهائي دوري الأبطال منذ عام 1995، رغم إنفاق أكثر من مليار دولار منذ عام 2011 حتى الآن، مع استحواذ “هيئة قطر للاستثمار” على النادي.

يشار إلى أن سان جيرمان يمتلك حالياً أغلى لاعبي كرة قدم في العالم، هما البرازيلي نيمار الذي ضمه النادي الصيف الماضي من برشلونة الإسباني مقابل 222 مليون يورو، في أكبر صفقة بتاريخ اللعبة، والفرنسي كيليان مبابي مهاجم موناكو الفرنسي السابق الذي انتقل إلى “ملعب الأمراء” مقابل 135 مليون يورو.