مكتب التحقيقات الفدرالي ينبّه بنوك العالم من عملية اختراق جديدة لأجهزة الصراف الآلي

الصراف الآلي

نبّه مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي من أن مجرمي الإنترنت يرسمون لشن هجوم منسق على أجهزة الصراف الآلي حول العالم، وسحب ملايين الدولارات من حسابات العملاء المصرفية.

وأكّد تنبيه سري أرسله المكتب إلى البنوك أن المخطط الذي يحمل إسم “ATM cashout”، يمكن أن يتم في غضون ساعات قليلة، وعلى الأرجح خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد إغلاق البنوك.

ويشمل المخطط بطاقات مستنسخة بالإضافة إلى اختراق بنك أو آلية دفع من أجل تسهيل سحب الأموال من قبل عصابات مجرمي الإنترنت.

وقال التحذير المرسل للبنوك، أن “مكتب التحقيقات حصل على تقارير غير محددة تشير إلى أن مجرمي الإنترنت يخططون لتنفيذ عملية سحب أموال من أجهزة الصراف الآلي في الأيام المقبلة، وهذا يرتبط على الأرجح باختراق مصدر مجهول للبطاقات، والذي يشار إليه عادةً بـ”عملية غير محدودة”.

وقدم مكتب التحقيقات الفدرالي نصيحة للبنوك بمراجعة إجراءاتها الأمنية والحفاظ على تحديث برامجها وتنفيذ إجراءات حماية أقوى إن أمكن.

اقرأ المزيد: أمريكا: السلطات تستخدم جهاز لاختراق أجهزة آيفون