فيسبوك تغلق عشرات الصفحات والحسابات المزيفة للاشتباه بالتدخل في انتخابات التجديد النصفي

فيسبوك

أعلنت فيسبوك الثلاثاء أنها أغلقت عشرات الصفحات والحسابات المزيفة بعد أن رصدت حملة سياسية منسقة تهدف للتأثير على الرأي العام تزامناً مع انتخابات التجديد النصفي للكونغرس الأمريكي في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وقالت الشركة إنها لم تتمكن من ربط تلك الصفحات والحسابات المزيفة بجهات روسية، إلا أن بعض المسؤولين في “فيسبوك” أكّدوا أن الأدوات والتقنيات المستخدمة من قبل تلك الحسابات تتشابه مع تلك التي تستخدمها وكالة أبحاث الإنترنت، التي تتخذ من مدينة سان بطرسبرغ مقراً لها، والتي كانت في قلب مزاعم التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأمريكية في 2016.

وأضافت “فيسبوك”، أنها اكتشفت نشاطات منسقة تهدف لتأليب الرأي العام بشأن قضايا سياسية واجتماعية مثيرة للجدل، مثل المسيرة التي نظمها القوميون البيض تحت شعارات “تفوق العرق الأبيض” في أرجاء الولايات المتحدة العام الماضي.

لكن أوضح رئيس سياسة الأمن السيبراني في “فيسبوك”، ناثانيل غليشر، أن “في هذه المرحلة من تحقيقاتنا، لا زلنا لا نمتلك الأدلة التقنية الكافية لتحديد الجهة التي تقف وراء هذه الحملة بشكلٍ قاطع”.

وأضاف: “لكن يمكننا القول إن هذه الحسابات انخرطت في نشاطات واقامت اتصالات مع حسابات معروفة تعود لوكالة أبحاث الإنترنت”.

وأشارت “فيسبوك” أنها أطلعت الكونغرس الأمريكي على هذه المعلومات من خلال مراسلات سرية.

اقرأ أيضاً: أسهم شركة تويتر تتكبد خسائر فادحة في بورصة “وول ستريت”

About Ali Saedi 5893 Articles
Master of Translation and Content Writing