كيف تتعاملين مع غيرة الطفل الأول من شقيقه حديث الولادة؟

غيرة الطفل الأول

تعاني أغلب الامهات من غيرة الطفل الأول من شقيقه الأصغر، وخصوصاً إذا ما كان حديث الولادة. ويشعر الطفل الأول بالغيرة تجاه شقيقه حديث الولادة نظراً لأنه كان يتمتع وحده بحنان ودلال والديه، وبالتالي لا بد من التعامل مع هذه الغيرة بالطرق الصحيحة من دون خلق أي عداوة أو كراهية بين الطفلين.

وهناك عدة نصائح مهمة يجدر بكِ الأخذ بها للتعامل مع غيرة الطفل الأول من شقيقه حديث الولادة، ومنها:

-تحدثي باستمرار مع طفلكِ الأول قبل عملية الولادة، ليكون عقله متهيئاً لتقبل أن هناك فرداً جديداً سيأتي قريباً وسيشاركه اللعب والطعام، وأخبريه كيف سيكونان صديقان متحابين.

-في حين أن طفلكِ الجديد سيأخذ حيزاً كبيراً من الاهتمام لاحتياجه إلى الرعاية الضرورية، يتوجب عليك أن تحرصي ألا يكون ذلك على حساب طفلكِ الأول.

-امنحي طفلكِ الأول الفرصة لكي يتحدث عما بداخله من مشاعر سلبية تجاه أخيه، إذ يعد ذلك تفريغاً للطاقة الانفعالية بداخله، فيجب وقتها أن تخبريه بأن الجميع يحبه، وعليه أن يحب أخاه ويعامله بكل لطف.

-اجعلي طفلكِ الأول يساعدكِ في رعاية شقيقه الجديد، كأن يناولكِ الحفاضة أو علبة الحليب وغيرها من الأمور التي تشعره بالمسؤولية.

-حاولي أن تتمالكي أعصابكِ وتسيطري على ردود فعلك إذا ضرب طفلك الأول شقيقه الصغير، أو تسبب في أذاه، لأنك إذا واجهتي ذلك بالعقوبة أو الضرب فربما تتسببي بزيادة عناده ويأخذ من ذلك سبيلاً لاستفزازكِ في كل مرة.

اقرأ أيضاً: أربعة أساليب فعالة للتعامل مع الطفل اللحوح

About Ali Saedi 5893 Articles
Master of Translation and Content Writing